الراقصون حتى الموت..

8

الراقصون حتى الموت..

بقلم/مصطفى رشوان

 

هل فكرت يوماً أنك ربما إن بدأت في الرقص لن تستطيع التوقف عنه أبدا ً.. حتى

الموت؟!!

يُعبِّر البعض عن سعادتهم بالرقص ويلجأون إليه في المناسبات السعيدة، ويُعتبر من

الفنون الحركية والتعبيرية، لكن لو تمادى الراقص لعدة أيام يصبح لعنة. وهذا ما حدث

بالفعل عام ١٥١٨م في مدينة (ستراسبورغ) في إقليم (الألزاس) التي تقع حالياً في

فرنسا. قد يبدو لك ما أذكره هنا أسطورة، ولكن ذلك الحدث الغريب موثَّق بالسجلات

التاريخية في القرن السادس عشر.

في شهر يوليو عام ١٥١٨م ضرب طاعون الرقص سكان مدينة (ستراسبورغ) هيستريا

رقص جماعية سيطرت على مجموعة من الناس في المدينة، فرقصوا لعدة أيام متواصلة

حتى مات الكثير منهم!.

بدأ هذا الوباء عندما خرجت إمرأة تُدعى(فراوتروفيا) إلى الشارع، وبدأت ترقص بحماس

واستمرت على الرقص لمدة ستة أيام متواصلة دون توقف، بعد أسبوع انضم إليها أربع

وثلاثون شخصاً آخرين، وبحلول شهر (أغسطس) إنتشر الوباء ليشمل أربعمائة ضحية،

البعض منهم مات نتيجة السكتات الدماغية والنوبات القلبية أو الإرهاق، اعتقد الأطباء في

ذلك الوقت أن السبب هو زيادة الدم الحار في أجساد المرضى، لكنهم نصحوا النبلاء

بإقامة مسارح على الشوارع الرئيسية للمدينة، ليرقص فيها هؤلاء المرضى، معتقدين

أنهم سيتعافوا إذا رقصوا بشكل مستمر، ولكن ما حدث كان عكس ذلك، حيث أصاب

الإنهاك والتعب العديد منهم حتى الموت، لم ينتهي هذا الوباء حتى شهر (سبتمبر) راح

ضحيته أربعمائة شخص؛ ظهرت حوادث مشابهة لهذا الهوس في نفس الفترة في أماكن

متعددة سويسراو ألمانيا وهولندا، لكن ماحدث في (ستراسبورغ) كان الأكثر فتكاً وهلعاً

على الإطلاق.

لم يستطع أحد من العلماء تفسير هذه الظاهرة الغريبة، ذهب البعض مثل القديس

(ڤيتوس) وهو قديس كاثوليكي في القرن السادس عشر أن هذا الوباء كان لعنة أصابت

المدينة وخصوصاً مع إنتشار الأوبئة والمجاعات في تلك الفترة، وهناك نظريات أخرى

تؤكد أن هذه الرقصات كانت طقوس لطائفة دينية آنذاك، إلا أن الراقصين كانوا لا يشعرون

بالراحة أثناء الرقص وبدا عليهم علامات الذعر والخوف، نظرية أخرى فسرت الأمر على

انه حالة من حالات التسمم الجماعي عن طريق فطر ينمو على الخبز ويسبب الهلوسة،

وتم إستبعاد هذا التفسير لعدة أسباب منها أن حالات التسمم تستمر لعدة ساعات وليس

أيام، ومن الغريب ماذكره المؤرخ (جون والر) أن رجلاً في قوة عدَّاء الماراثون لن يستطيع

مجارات هؤلاء الراقصين في حركاتهم المكثفة.

أمر غريب وغامض قد حدث ويبقى لغزاً إلى يومنا هذا، وتبقى مذكرات مدينة ستراسبورغ

الشاهد الأكبر على طاعون الرقص..

الراقصون حتى الموت..
الراقصون حتى الموت..

https://www.facebook.com/sadaelomma/

https://www.sadaelomma.com/

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: