صدى الأمة
موقع ويب إخبارى يهتم بالشئون العربية والعالمية

القباج: تشهد توقيع بروتوكولات تعاون لتوفير فرص عمل للشباب

القباج تشهد توقيع بروتوكولات تعاون لتوفير فرص عمل للشباب من خلال برنامج “فرصة”.

كتبت _ ياسمين رجب

شهدت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي بروتوكولات تعاون مع عدد من الجمعيات الأهلية الشريكة لبرنامج “فرصة” لتوفير فرص عمل للشباب ومن هم في سن العمل من مستفيدي برنامج “تكافل وكرامة” من خلال التدريب والتشغيل والتوظيف الذاتي ومنها جمعية رجال أعمال الاسكندرية و مؤسسة مهنة ومستقبل و مؤسسة صناع الحياة

وقالت “القباج” أن توقيع هذه الاتفاقيات هي خطوة جديدة نحو ترسيخ التعاون مع مؤسسات رائدة في دعم الإقتصاد الوطني والتنمية في مصرنا الحبيبة، وأيضاً تسهم في الإنتقال بالنموذج التنموي الذي وضعت الوزارة أسسه منذ سنوات وطورت من خلاله شبكة الحماية الاجتماعية الأكبر في منطقة الشرق الأوسط وخطوة نحو ترسيخ الشراكات في مجالات التمكين والتنمية المستدامة ورفع وإطلاق قدرات المواطن من خلال خلق بيئة صديقه ومنظومة متكاملة لمساندة الفئات المهمشة والأسر الفقيرة في الحصول على فرصتها في التأهيل والتدريب والتوظيف الذاتي واكتساب المهارات التي تمكنها من الدخول إلى سوق العمل .

وأشارت وزيرة التضامن الاجتماعي أن الوزارة وضعت خطتها مبنية على دعائم راسخة٬ فالوزارة تمتلك خبرة طويلة تمتد منذ عام 1939 في شتى مجالات التنمية الاجتماعية في مصر, وإذا نظرنا لدور الوزارة في التنمية الاقتصادية سيتضح أن الوزارة استطاعت خلال هذه السنوات بناء شبكة كبيرة من مراكز التدريب، والأسر المنتجة (840) التي استفادت منها عدة ملايين من الأسر والسيدات المعيلات، وشبكة من الوحدات الاجتماعية (٢٦٥٠) في مختلف المحافظات، بجانب تأسيس لشبكة من الأخصائيين الاجتماعيين ومكلفات الخدمة العامة والرائدات الريفيات الأكفاء اللائي تستعين بهم كافة الوزارات والهيئات ومؤسسات المجتمع المدني في بحوثها الميدانية التي ترتبط بمجالات التنمية الاجتماعية، وقد استطاعت الوزارة في السنوات الخمس الأخيرة، تأسيس أكبر قاعدة بيانات وطنية تشمل بيانات ومعلومات كاملة لأكثر من (30 مليون شخص) ساهمت في تسهيل عمليات الاستهداف والتحقق من الفئات الأكثر حاجة لتغطية الحماية الاجتماعية والتي تغطي أكثر من 3.5 مليون أسرة من خلال برنامج “تكافل وكرامة” تشمل حوالي 15 مليون فرد.

وأضافت القباج أن وزارة التضامن الاجتماعي تسعي اليوم وبقوة للانتقال نحو التحول من الدعم للإنتاج والاستدامة والشراكات المبدعة والبرامج ذات الفاعلية والأثر, وتسعى من خلال نسج شراكات مستدامة ليس فقط مع الأجهزة الحكومية والجمعيات الأهلية والمؤسسات التنموية المحلية والدولية, ولكن أيضاً مع شريك التنمية الرئيسي وهو القطاع الخاص في أن تستعين بقدراته وخبراته وأفكاره في تطوير الأنشطة المنتجة والتكامل في البرامج وخاصة فيما يتعلق بالتأهيل وخلق فرص العمل والتوظيف الذاتي والعمل وفق نماذج اقتصادية تتوافق مع ممارسات السوق لكنها تستوعب قدرات وإمكانات الفرد المستهدف.

وذكرت القباج أن الوزارة قامت في بداية هذا الشهر بإطلاق مبادرة مبتكرة في التنمية الاقتصادية والزراعية دشنت من خلالها استراتيجية التوسع في دعم المشروعات المرتبطة بالقطاع الزراعي والثروة الحيوانية وخاصة سلاسل القيمة والوحدات الانتاجية وتم توقيع بروتوكول تعاون مع وزارة الزراعة للتعاون في تأسيس وتمويل مشروعات إنتاج حيواني وزراعي والصناعات الصغيرة في القطاع الزراعي وتنمية الثروة الحيوانية وضمان الأمن الغذائي في 11 محافظة ، مشيرة أن الوزارة أيضاً وقعت بروتكول تعاون مع مشروع تطوير القوى العاملة وتعزيز المهارات – وايز – الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والذي تم من خلاله إطلاق وحدة التدريب والتوظيف المركزية لبرنامج فرصة تحت مسمى “ابدأ رحلتك” بهدف تيسير فرص التدريب والتوظيف، وتزويد المستهدفين من الشباب من بمهارات تتناسب مع احتياجات السوق وتعزيز جاهزيته وقد تم بالفعل توظيف عدد من الشباب هذا الشهر, وسوف يتم الاحتفال بإطلاق الوحدة رسمياً قريباً.

وأعربت القباج عن سعادتها بما يتم اليوم خاصة في ظل الأزمة الحالية وما نتج عنها من تداعيات سلبية على الوضع الاقتصادي والذي تعمل الحكومة على مواجهة تبعياته، وتوقيع هذه الاتفاقيات المتميزة مع نخبة من المؤسسات الوطنية الرائدة مثل الشركة العربية البريطانية للصناعات الديناميكية التابعة للهيئة العربية للتصنيع والتي تقدم منحة لعدد من التروسيكلات المجهزة لمشروعات الشباب وخاصة ذوي الإعاقة.

كما تقدمت وزيرة التضامن الاجتماعي بالشكر لجمعية رجال أعمال الإسكندرية على دعمها من خلال توفير حزمة من برامج بناء القدرات للجمعيات الصغيرة العاملة في مجال الخدمات المالية والغير مالية والشمول المالي للخدمات الشريكة مع برنامج “فرصة” لرفع كفاءة الجمعيات والمؤسسات الأهلية التي تعمل فى مجال التمكين الاقتصادي , كما أحيى مؤسسة مهنة ومستقبل على قيامها بتدريب الشباب من الجنسين على مختلف الحرف ومساعدتهم في بدء مشروع صغير لهم.

كما أعربت القباج عن سعادتها بالتعاون مع مؤسسة صناع الحياة ومهنة ومستقبل مبادرة لإنشاء وتفعيل الشبكة القومية للمتطوعين الشباب للتعاون في أنشطة التمكين الاقتصادي, كمرشدين للأعمال مما يعزز من مشاركة الشباب في مواجهة الفقر, وسوف يتم جذب وتاهيل 2500 متطوع من عدد 11 محافظات لمشاركتهم في الأنشطة المختلفة في إطار برنامج “فرصة”. وتعتمد منهجية التنفيذ على خبرة مؤسستي صناع الحياة مصر ،مهنة ومستقبل في تعزيز مساهمة الشباب وإدارة المتطوعين والتدريب .

وفي نهاية كلمتها قالت القباج إن كل هذه الاتفاقيات,وتلك التي نحن بصدد العمل على الانتهاء منها مع شركاء جدد,سوف تساهم بلا شك في تطوير قدرات الوزارة في تنفيذ برامج متنوعة ومتخصصة وفي مجالات تنموية واقتصادية جديدة بهدف تمكين الفئات التي ترعاها الوزارة وخاصة الأسر الفقيرة والمرأة المعيلة والشباب وذوي الإعاقة, وانتقال أكبر عدد منهم من الإعتماد على الدعم الاستقلالي.
وهذه من أهم ركائز برنامج “فرصة” الذي أطلقته الوزارة كأحد برامج شبكة الحماية الاجتماعية المقدمة لمستفيدي “تكافل وكرامة” ويستهدف تشجيع وتحفيز ودفع القادرين منهم على العمل من خلال تنشيط بيئة التمكين الاقتصادي والأنشطة الإنتاجية وتوفير التدريب على ثقافة العمل والثقة بالنفس والدفع نحو تحقيق الذات من خلال العمل والإنتاج, وتصب كل هذه الأنشطة في تحسين الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لهذه الفئة وانتقال أكبر عدد منهم خارج دائرة الفقر كمنتجين مساهمين في زيادة الناتج القومي المحلي ونمو وازدهار مصرنا الحبيبية.

برنامج “فرصة” هو أحد برامج شبكة الحماية الاجتماعية المقدمة من وزارة التضامن الاجتماعي لمستفيدي برامج الدعم النقدي ويستهدف القادرين علي العمل منهم ، حيث يعتمد على تنشيط بيئة التمكين الاقتصادي والشق الإنتاجي لدعم الفئات الأكثر احتياجا وتوفير فرص التمكين لهم والتدريب على ثقافة العمل والإنتاج،وتحسين الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية للأسر الفقيرة ومحدودة الدخل خاصة الشباب والسيدات وانتقال أكبر عدد منهم إلى الاستقلالية وعدم الإعتماد على الدعم.

https://www.sadaelomma.com/?p=308441&preview=true

التعليقات متوقفه

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More