الدقهليةجامعات

جامعة المنصورة «تريند» عبر «تويتر».. والمغردون يتساءلون عن السبب

جامعة المنصورة «تريند» عبر «تويتر».. والمغردون يتساءلون عن السبب

كتبت _سلوي عبد الرحيم 

خلال الساعات القليلة الماضية أصبحت «جامعة_المنصورة» التريند الأكثر تداولًا بين

رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، ولكن الأغرب من كونها أصبحت “تريند” عبر تويتر

هو أن عدد كبير من التدوينات كانت تتسأل عن السبب وراء ذلك.

وكانت جامعة المنصورة خلال الأيام الماضية هي حديث الصحف ووسائل الإعلام في

مصر، وذلك بعدما شهدت قاعات الامتحانات داخلها عددًا من الوقائع، أبرزها منع أحد

المراقبين طالبة من الذهاب للحمام وظلت في مكانها ثلاث ساعات؛ ما أدى إلى تبولها

على نفسها داخل اللجنة.

وعلقت جامعة المنصورة على منع المراقب ذهاب الطالبة في الفرقة الثانية بكلية

الآداب قسم يوناني من الذهاب للحمام، معبرة عن أسفها وأعلنت تحويل المراقب

للتحقيق واستبعاده من استكمال أعمال المراقبة والكنترول على أعمال الامتحانات

بالفصل الدراسي الثاني بعد الواقعة.

ولم تكن تلك الواقعة هي الأخيرة المثيرة للجدل، ولكن أمس الاثنين شهدت الجامعة

انتحار أحد طالبات كلية الطب، بعد تناولها أقراصًا سامة؛ لمرورها بحالة نفسية سيئة

بسبب صعوبة أسئلة الامتحان.

وتدرس الطالبة المنتحرة في الفرقة السادسة بكلية طب المنصورة، وتركت رسالة في

حجرتها كتبت فيها :«لا تنقذوني، سيبوني أموت في سلام، علشان بابا وماما يفرحوا

بأخواتي»، وكانت الطالبة تستعد للامتحانات وتبين تلقيها علاجًا نفسيًا في الفترة الأخيرة.

وأصدرت كلية الطب في الجامعة بيانًا تنعي فيه الطالبة المنتحرة، جاء فيه: «تنعي كلية

الطب في جامعة المنصورة، طلابًا والعاملين وأعضاء هيئة تدريس وإدارة، الابنة “إسراء

ح”، الطالبة بالكلية التي انتقلت إلى جوار ربها، نسأل الله العلي القدير أن يغفر لها

ويرحمها ويلهم أهلها وزملائها وأصدقائها الصبر والسلوان».

وكانت الطالبة قبل أيام من انتحارها قد لمحت عن نيتها للانتحار قائله عبر “تويتر”: «لا

أستطيع تحمل الألم بعد الآن..أنا ذاهبه لقتل نفسي قريبًا».

جامعة المنصورة «تريند» عبر «تويتر».. والمغردون يتساءلون عن السبب

https://www.sadaelomma.com

https://twitter.com/sadaaluma

الوسوم

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: