منوعات

حكايات رعب صدى الأمة

حكايات رعب صدى الأمة

إيمان العادلى

من زمان واحنا عارفين إن الطفل كائن برئ وملائكي من اول مايولد إلى ان يصل مرحلة

البلوغ ولذلك كلنا مقتنعين بمقولة “خده ع قد عقله” وساعات كثيرة لا نصدقه ف اغلب

الذي يقوله مع انه ممكن أن يكون صح ونحن خطأ

اليوم سنتكلم عن هذا بالتحديد وسنحكى عن مجموعة قصص لأطفال شاهدوا أشباء

غريبة او كائنات غريبة… نبدأ الرعب!!

اول قصة تحكيها احد الأمهات وتقول: انا أم لطفل عنده 3 سنين ف يوم حلمت بكابوس

بشع وشوفت إني داخله اوضة ابني ولقيته نايم ع سريره كالعادة بس الغريب اني

لمحت سيدة عجوزة مخيفة الشكل شعرها اجعد وكثيف ووشها شاحب وكانت واقفه ورا

نافذته وكانت بتضحك ضحكة مخيفة!!..مفيش ثواني ولقيتها بتتجه ناحية سرير ابني

عشان تخطفه من شدة خوفي ع ابني صرخت صرخة عاليه وبعدها لقيت نفسي صحيت

وأنا لسه بصرخ فتفاجأت بأبني جاي يجري عندي ويقولي “لا بأس ي آمي لقد رحلت

المرأة البشعة” .

القصة الثانية ترويها احد الأمهات وتقول كنا ف احد أيام الشتاء البارد لما سمعت صوت

بنتي بتتكلم مع حد والصوت جاي من اوضه كنا قافلينها وارتعبت اكتر لما روحت ولقيتها

بتضحك بهيستريه وكانت قاعده لوحدها مع العلم ان مفيش غيرنا ف البيت!!!!…روحت

وسألتها “مع من كنتي تتحدثين ي صغيرتي” قالت ” انا اتحدث مع الفتاه التي بجانبك

الآن الا تريها” امتلكني الخوف الشديد وقولتلها ” عن اي فتاة تتحدثين لايوجد غيرنا”

نظرت لي بدهشه و قالت “كيف لا تريها انها هنا واسمها مولي وهي بنفس عمري” ،

سيبتها ومشيت وقولت هي اكيد صنعت ليها صديقة من خيالها زي اغلب الاطفال

والموقف عدي لحد ما بالصدفة اكتشفت ان المالك السابق للبيت كان عنده بنت اسمها

مولي واللي اتوفت ف الاوضه دي اثر اصابتها بمرض السل اللي كان منتشر وقتها.

القصة الثالثة وهي ع لسان احد الآباء اللي بيحكي ويقول “انا قاعد لوحدي انا وبنتي

اللي عندها 4 سنين بعد ما توفت زوجتي ف حادثة سيارة ، بس بعد وفاة زوجتي بفترة

كنت بلاحظ اشياء غريبة ع بنتي زي مثلا شعرها المصفف كويس وملابسه بتكون نظيفه

وطبعا مش انا اللي عملت كدة نظراً انشغالي الدائم ، وبدأت اشعر بالقلق لحد مافيوم

كنت نايم وسمعت بنتي بتكلم حد وكانت بتردد كلمة امي!! خوفت جدا وذهبت اليها

مسرعاً ولقيتها قاعده ع السفرة وبتأكل بشراهه وحماس ، فسألتها وانا مستغرب ‘’لقد

أطعمتك منذ قليل فمن اعد لكِ هذا الطعام الآن‘’ فردت عليا بكلمة واحدة كانت كفيلة اني

اتسمر مكاني قالت بفرح ‘’ امي هاهي هناك ‘’ وشاورت الي شيء خفي ربما كان

خلفي.

القصة الرابعة بتحكيها ام عن ابنها اللي عنده 7 سنين وبتقول انها يومياً كان يبلل

فراشه… وكنت دايما بستشيط غضب بسبب فعلته دي… لحد مافيوم تملكني الغضب

الشديد وقولتله انت لازم تروح الحمام قبل ماتنام فرد عليا وهو بيبكي ‘’ لا أريد ان ادخل

الحمام أبداً فسألته عن السبب فقال لي وهو يرتعش من الخوف ‘’ لانه ف كل ليله يأتي

لي رجل طويل جداً و اسود البشرة وله اقدام تشبه اقدام الماعز ، يقترب من سريري

ويقول لي مهددا وبعصبيه ‘’ إياك أن تدخل الحمام فهو منزلي وإن دخلت سأخطفك فوراً‘’

آخر قصة معانا لطفل كان بيخاف يدخل اوضته ولما سألته امه عن السبب قال “هناك

امرأة مخيفة تخرج لي يومياً من تحت السرير وتنام بجانبي وهي تبتسم لي ، وتملك

بشرة سوداء وعيناها حمروتان ومخيفان جدا ، آنا اكره غرفتي جداً ي آمي‘’ .

هيفضل السؤال هل اغلب الاطفال فعلا بيقدروا انهم يشوفوا الجن!!! طب لو حقيقي

فعلا ليه الاطفال بس فيه ناس بتقول ان الاطفال عندهم شفافيه وفيه ناس بتقول عكس

ده اختلفت الأقاويل بس نصحية لو ليك طفل وقالك انه شاف حاجه غريبة ماتكدبهوش

ممكن يكون صح!!

حكايات رعب صدى الأمة

Facebook Comments

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: