دولى

ستحاربنى اقتصاديا سأحاربك قلاقل وتظاهرات

ستحاربنى اقتصاديا سأحاربك قلاقل وتظاهرات

بقلم السيد شلبي

المتتبع للمناوشات الاقتصادية بين العملاقين الكبيرين اقتصاديا الصين وأمريكا سيجد أن البداية كانت من التاجر الماهر العتيق فى كيفية تكوين الثروات وعقد الصفقات التى لابد ان يكون فيها الرابح الأوحد ومهما كانت الوسيلة فالهدف واحد وتاريخه شاهد عليه بهذا استطاع أن يحكم أكبر دولة فى العالم انه دونالد ترامب وكانت من ضمن وعوده الانتخابية فى بداية ترشحه أن يسد العجز للديون الأمريكية التى قاربت على ال20 تريليون دولار وهو يفى عندما يعد وذلك من شيم تجار اكتناز المال ونسى أمر خطير وهام وهو أن الفلسفة الأمريكية أرست مبادىء منذ نشأتها وان كانت واهمة وخيالية فى تطبيقها ولكن أقنعت نفسها والعالم بها مثل العدل والديمقراطية وحقوق الانسان الخ من مهاترات هوليودية الجميع يعلمها كانت البداية عندما نظر ترامب الى مايحققه المارد الصينى من نجاحات اقتصادية وسياسية على مستوى العالم وهنا بدأت غيرة التجار والتدخل الأعمى فى شؤون التبادل التجارى بينهما فبدأ ترامب منذ مايقرب من عامين النظرعلى ما تتكسبه الصين من التعاملات التجارية بينهما فأول اعلان للحرب بأن فرض ضرائب على الواردات الصينية والمنتجات لكى يضر بها ويخل بالشروط المتفق عليها سابقا وهنا كانت البداية لحرب شعواء تسبب فيها ترامب الضرر للصين ولنفسه ولأوروبا والمحتك معهما والتجارة العالمية ككل . وهاهو اليوم نجد القلاقل قد ظهرت فى هونج كونج والاحتجاجات الواهية والتى ليس لها أصل أو جذور سوى أن اقليم هونج كونج يريد الانفصال عن الصين منذ عقود طويلة الا أنها تجددت خلال الحرب التجارية بين امريكا والصين فلدعاة عدم المؤامرة والذين يرفضونها نقول لهم هل من تبرير لذهاب المتظاهرين فى هونج كونج رافعين الأعلام الأمريكية
والذهاب الى القنصلية الأمريكية سوى المؤامرات والتخطيط الماكر للنيل من الشعوب ودمارها وهلاكها لتبقى امبراطورية واحدة هى للشيطان .

https://www.sadaelomma.com

https://twitter.com/sadaaluma

Facebook Comments
الوسوم
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: