الصحة والجمال

علماء يحددون “الصوت الأمثل” لمنبه الصباح

كتبت / رباب عطيه

علماء يحددون “الصوت الأمثل” لمنبه الصباح

كتبت رباب عطيه

تختلف طباع الناس بشأن أفضل صوت منبه للاستيقاظ عليه صباحا، فالبعض يفضل صوتا مرتفعا وآخرون يرون أن الصوت الحاد أفضل،

بينما يعتقد طرف ثالث أن الموسيقى مفيدة أكثر للحصول على استيقاظ سلس، في حين يرى طرف رابع أن الأغاني تفعل المطلوب بالشكل الأمثل.

وبين هذا الرأي وذاك، توصل العلماء في معهد ملبورن الملكي للتكنولوجيا في أستراليا، إلى أفضل صوت منبه يمكن استخدامه في الصباح لطرد النعاس بسرعة.

ففي دراسة أجريت على 50 مشاركا، وجد العلماء أن نغمات التنبيه القوية ترتبط بزيادة مستوى الضيق الصباحي،

بينما تساعد الموسيقى على الانتقال بثبات أكثر إلى اليقظة.

وخلص العلماء إلى أنه يجب على المرء الاستيقاظ على الموسيقى بدلا من نغمات التنبيه، فذلك باعتقادهم يساعد على تحسين الحالة عند اليقظة.

وقال الباحث المشارك في الدراسة أدريان داير: “نعتقد أن المنبه الصوتي القاسي قد يعمل على تعطيل نشاطنا العقلي أو إرباكه عند الاستيقاظ،

في حين أن صوت الألحان قد تساعدنا في الانتقال إلى حالة اليقظة بطريقة أكثر فعالية”.

ووجد العلماء أنه إذا استيقظت على جرس إنذار سيئ، فقد لا تتمكن من العمل لفترة تصل إلى 4 ساعات.

وشارك كثيرون أغانيهم المفضلة للاستيقاظ على موقع “ريديت”،

وتضمنت “مستر بلو سكاي” لفرقة “إلكتريك لايت أوركسترا”، وأغنية “غود مورنينج” لكاني ويست، و”أول ستار” لسماش ماوث،

أما الأكثر شهرة فكانت أغنية “بوهيميان رابسودي” لفرقة “كوين”.

 

علماء يحددون "الصوت الأمثل" لمنبه الصباح

https://www.sadaelomma.com

https://twitter.com/sadaaluma

 

Facebook Comments
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: