صدى الأمة تهنئ دولة الإمارات العربية الشقيقة بمناسبة عيد الاتحاد الـ48
مقالات الرأى

كبر مقتا

كبر مقتآ

بقلم عادل شلبى

العلم علم الله وكل ما هو علم صادق سليم هو من عند

الخالق لا ريب فى ذلك على الاطلاق وعند اتباع

الحقائق التى تعلمناها من معتقدنا الاسلامى الحنيف

الصادق السليم الذى لا يأتيه الهوى على الاطلاق نجد

كل من حولنا كاذبون بتناقض أقوالهم لأقوالهم

وأفعالهم لأقوالهم فالكثير من الأدباء والمفرين الذين

يدعون ويزعمون سمت الأدب فى أقوالهم نجدهم

على النقيض تماما وخاصة الذين يدعون فى أدبهم

التزامهم الدينى فى أقوالهم بالتسبيح والتحميد

والاستغفار هؤلاء بالفعل هم المنافقين الكاذبين الذين

يتاجرون بالدين وعذابهم لكل ما يقولون ويفعلون

شديد فى الدنيا والأخرة لا ريب على الاطلاق ولا

مرية فى كل ذلك قد تعرضنا لموقف هو بالكاد أتعبنى

كثيرا فكرا وأظهرنى لنفسى أنى جاهل بكل ما هم

حولى من أناس يدمرون بالفعل الحقد والحسد وهم

الذين ليل نهار يلوكون ألسنتهم بحلو الكلام الدينى

والصوفى والزهد والتقشف نعم بالفل هؤلاء يتلبسهم

ابليس تلبيسا ويحقدون على كل المهديين والذين لا

يعرفون غير الصدق وكل حب للذين أمنوا نعم قد

جنت عليهم تربيتهم التى كانت أشد تنكيلا من أبائهم

الذين تربوا على كل نفاق وكذب الأخريين هؤلاء لا

خير فيهم على الاطلاق ونخشى يوما أنتأثر بهم

ونفسيتهم المريضة فهم كالمتأسلمين تماما أعوان

ابليس والغرب فى هدم كل ما هو جميل فى حياتنا

كوطن فلنحذر منهم ومن أقوالهم ومن أفعالهم فانهم

يضعون السم بالعسل وبتمثيل الفضيلة وهم على غير

ذلك تماما هؤلاء بالفعل هم رويبضة أخر الزمان الذى

نبأنا بهم نبينا ورسولنا الكريم محمد بن عبدالله صل

الله عليه وسلم ونأنا بهم الله سبحانه وتعالى من سبع

سموات فى كتابه العزيز الذى لا يأتيه الباطل أبدا قال

الله عز وجل كبر عند الله مقتا أن تقولوا مالا تفعلون

صدق الله العظيم وهذا دليل قاطع على أن هؤلاء

الذين يزعمون أنهم أدباء وأنهم مفكرين وأنهم هم

المهديين المؤمنين وأفعاهم تناقض كل أقوالهم فى

كل شىء هؤلاء أراذل كل خلق الله ولهم بالفعل من

الله كل عذاب مبين وأليم يشهده كل المقربون لهم

وكل الأبعدون وهذا هو وعد الله لهم وعلى أعين كل

الخلق من حولهم نعم انهم ينشرون الفساد بما يقولون

وبما يفعلون فيجب على الجميع الحذر كل الحذر من

هؤلاء المرجفين ولقد كثروا بيننا بطريقة تدعو الى كل

تعجب فمنهم من يترأس بعض الصحف ومنهم من

ينشر فكره المريض فى صحف هامة مشهورة ومنهم

من يظهر فى الاعلام ناشرا لفكره الكاذب وأدبه الأشد

كذبا منه نعم انهم الرويبضة الذى اعتلوا زمام كل أمر

نعم نحن فى أخر الزمان الذى يوجب على كل صادق

مع نفسه ومع الأخر الحذر ثم الحذر والتمسك بما جاء

فى الكتابين كتاب الله وسنة نبيه صل الله عليه وسلم

دون السمع لهؤلاء كلاب أهل النار وأعوان ابليس فى

نشر كل فساد نعم الاجتناب الى جنب الله ورسوله لهو

الطريق القويم الطريق الذى يؤدى بنا جميعا الى دار

السلام والنعيم المقيم بعيدا عن هؤلاء الكلاب وبعيدا

عن أقوالهم المسمومة التى تزيد الحياة ألما وعذابا مع

نشر كل ظلما والقضاء على كل حق وعدل نعم ولنتبع

ما أنزل الله فينا كتاب الله وسنة نبيه ولا غير ذلك

على الاطلاق تصديقا لقول رسوله الكريم تركت فيكم

ما ان تمسكتم به لن تضلوا بعدى أبدا كتاب الله وسنتى صدق رسولنا الحبيب.

كبر مقتآ

https://www.sadaelomma.com

https://twitter.com/sadaaluma

Facebook Comments
الوسوم
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: