صدى الأمة تهنئ دولة الإمارات العربية الشقيقة بمناسبة عيد الاتحاد الـ48
الشرقية

ممدوح غراب يُشارك إحتفالية جامعة الزقازيق بانتهاء فعاليات أعمال تطوير قرية تل روزن

ممدوح غراب يُشارك إحتفالية جامعة الزقازيق بانتهاء فعاليات أعمال تطوير قرية تل روزن

الشرقية – هدى إبراهيم
أشاد الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بمجهودات جامعة الزقازيق وكلياتها المختلفة في تنفيذ خطة

تطوير قرية تل روزن والتي شملت إنشاء حديقة الطفل وتطهير الترعة و تطوير ورفع كفاءة مركز الشباب وتطوير

المدرسة الإبتدائية ، بالإضافة إلى تطوير مدخل القرية وزراعة الأشجار ، وتنظيم دورات تدريبية مجانية لتعليم

سيدات وفتيات القرية مهارات الخياطة والتفصيل والتطريز لرفع المستوى الإقتصادي لهن، مؤكداً أن الجامعة كانت

وستظل تمثل بيت الخبرة والعلم والداعم الرئيسي لخطط التنمية التي تنفذها المحافظة وصولاً لتحقيق التنمية

المستدامة 2030 ، لما تقدمه من إستشارات فنية وخدمات مجتمعية لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين ،، جاء

ذلك خلال مشاركته إحتفالية جامعة الزقازيق بإنتهاء اعمال تطوير قرية تل روزن التابعة لرئاسة مركز ومدينة

بلبيس ، تنفيذاً لمبادرة رئيس الجمهورية لتطوير القرى الأشد إحتياجاً وتوفير حياة كريمة ، بحضور الدكتور عثمان

شعلان رئيس جامعة الزقازيق ، اللواء السعيد الخبير الوطني للتنمية المحلية ومستشار المحافظ للمشروعات

والدكتورة مرفت عسكر نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث ، و الدكتورة نهله الجمال نائب رئيس

الجامعة لشؤن البيئة وتنميه المجتمع ، وعمداء الكليات المشاركة في تنفيذ المبادرة ، واللواء سامي علام رئيس

مركز ومدينة بلبيس ، وأهالي القرية.

أكد محافظ الشرقية أن المحافظة تسير بمعدلات أداء منتظمة طبقاً لخطة الدولة في تنفيذ مشروعات الصرف

الصحي حيث من المقرر بنهاية 2022 م الإنتهاء من توصيل مشروع الصرف الصحي لـ 65 % من قرى المحافظة

لتقديم مشروع صرف صحي آمن يحافظ على البيئة والصحة العامة للمواطنين ، مؤكداً أنه جاري تنفيذ أعمال

إنشاء جديد وتوسعات لعدد من محطات معالجة ورفع وخطوط إنحدار و شبكات صرف صحي بتكلفة تقديرية تصل

إلى 9 مليار جنيه ،،

ومن جانبه أكد الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق أنه تم الإنتهاء من تطوير قرية تل روزن بمشاركة

جميع كليات الجامعة وذلك تنفيذاً لمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتطوير القرى الأشد

إحتياجاً وتوفير حياة كريمة ، مشيراً إلى أنه تم تكليف فريق من كلية الهندسة بإجراء مسح شامل لشوارع القرية

لإعداد التصميمات الخاصة لتنفيذ مشروع الصرف الصحي باعتباره من أهم المشاكل التي يعاني منها المواطنين

وإعداد تقرير مفصل باحتياجات القرية من مشروعات البنية التحتية لبحث إمكانية تنفيذها وإداراجها في الخطط

الإستثمارية للمحافظة ، وكذلك إنشاء سور بمركز شباب القرية وتجميل الملاعب وطلاء الأسوار والرسم عليها

وتنفيذ أعمال الصيانة لدورات المياه بمداس القرية وزرع الأشجار المثمرة وتشجير المداخل وتطهير المصرف من

القمامة والملوثات بالتنسيق مع ري بلبيس ومجلس المدينة.

أوضح رئيس جامعة الزقازيق أنه تم مراعاة الجانب الصحي بالنسبة لمواطني القرية حيث تم الدفع بأربع قوافل

من كليات التربية والصيدلة والتمريض والطب لتقوم بعقد ندوات عن أسباب مرض السكر والمضاعفات الناتجة عنه

وعلاقة السمنه بمرض السكر والكشف على أهالي القرية وصرف العلاج لهم .

قدم رئيس لجامعة الشكر لمحافظ الشرقية والجهاز التنفيذي لحسن التعاون والتنسيق بين جهات العمل

المختلفة وإزالة كافة المعوقات أمام سبل تطوير القرية ، وأهدى رئيس الجامعة درع الجامعة لمحافظ الشرقية

تقديراً لمجهوداته بالإرتقاء بكافة الخدمات المقدمة للمواطنين من أبناء المحافظة.أشاد الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بمجهودات جامعة الزقازيق وكلياتها المختلفة في تنفيذ خطة

https://www.sadaelomma.com

https://twitter.com/sadaaluma

Facebook Comments
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: