صدى الأمة تهنئ دولة الإمارات العربية الشقيقة بمناسبة عيد الاتحاد الـ48
مقالات الرأى

من يكره مصر والمصريين وقائدهم فليعى نفسه

من يكره مصر والمصريين وقائدهم فليعى نفسه

بقلم – السيد شلبي

أقول له انت انسان يائس وبائس وأتحداك ان ذكرت وشرحت لنا أسبابك بدلائل لهذا الكره

فأنت لاتريد سوى الهدم والظلامية فرؤيتك الوحيدة هي سواد بضبابية موقفك الضال فإذا

تحدثت فإنه حديث الجاهل الناقل لأفكار الآخرين بلا أدنى تأمل أو تمييز لما تقوله فأنت

مستمع جيد لاستعدادك النفسي للسير عكس الإتجاه بلا بوصلة توجهك أو دليل ينير لك

الطريق أو مقتفي أثر يشدك لهدفك ، ويكمن بداخلك صراع بين ما هو واضح بين ظاهر

وبين ماهو مكذوب مخادع فالخلفة والعناد تسيطر على مشاعرك وسلوكك قبل عقلك

فبإحساسك المتغطرس لا تريد انكسار الهزيمة أمام من تخالفهم الرأى ومن تحاربهم

حتى مع أسوأ النتائج فأنت كل همك تحميل اسقاطاتك على الأخرين لاتبحث في قرارة

نفسك الا على العيوب والأخطاء والسلبيات وما أكثرها فهى إرث قديم فأنت تعلم هذا

جيدا لكن خيالك المريض ثم حماقتك جعلتك تكذب ولاتستمع إلا لمن يضلوك حتى صدقت

نفسك بالفعل فأصبحت لاترى الا الدول التي تكن لنا البغضاء والحقد فلا تعترف بما

خططوا لنا من مؤامرات ودسائس واضحة لكل من يمتلك عينين وبقليل من الذكاء ،

أغروك فجعلوك كاره لنفسك فلا تستمع الا لنداء الشياطين الخونة عبثوا بعواطفك

فجعلوك محبط دائما فالتشكيك في كل شئ أصبح مذهبك بانهيار كل الشخصيات كمثل

عليا كنت تحبها وتفتخر بها جعلوا التعاسة هي حساب في ثواني عمرك فالسعادة

والإبتسام فارق وجهك الذى خططه الحزن والألم المستمر بما يصدروه لك من قصص

ملفقة وأحاديث مجتزأة من سياقها وفبركة نواصى الحقيقة بصور فاحشة ، وظهر كل هذا

أمامك مئات المرات لكن دون جدوى لأنك أصبحت غارق في شخص آخر تم استهواؤه

بتنويم مغناطيسي بإرادته ، أفق أيها المسكين دعك من المصالح الفردية ووهم التحدث

عن الفقراء والغلابة والمظلومين فهذه الأمور ستتحسن بإذن الله والفساد بالتدريج بدأ

يقل بالوعي وبتكاتف الناس سينحسر فكلها أمور يمكن السيطرة عليها فهى مشاكل

قديمة وعانينا منها الأمرين مثل التعليم والصحة أيضا فهي ارث قديم والدولة تحاول

وأمثالك يقفوا عثرة فى وجهها فمهلا على بلدك ومهلا على أهلك وأبنائك لاتنظر تحت

قدميك وابتعد بأذنيك عن مخابرات ودول ورؤساء يريدون لك التمزيق ولن يستطيعوا بإذن

الله.

من يكره مصر والمصريين وقائدهم فليعى نفسه

Facebook Comments
الوسوم
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: