رياضة

نهائي أبطال أفريقيا و أنتقداة واسعة حولا إقاف المباراة بسبب غياب تقنية الفار

نهائي أبطال أفريقيا و أنتقداة واسعة حولا إقاف المباراة بسبب غياب تقنية الفار.

سليم الكيلاني.

حظيت الأحداث التي رافقت نهائي رابطة الأبطال الإفريقية والذي جمع البارحة الترجي الرياضي التونسي وانتهى بتتويج الترجي بعد ايقاف المباراة، بمتابعة كبيرة من قبل الصحافة العالمية التي أجمعت على أن ما حدث يعد ضربة مخزية لكرة القدم الإفريقية. وفيما يلي رصد لأهم ما جاء في بعض الصحف العالمية.

شبكة «فوكس سبورتس» الأميركية” الفار يفسد نهائي دوري أبطال إفريقيا”

أكدت شبكة فوكس سبورت الأمريكية على الدور الذى لعبته تقنية الفار في الأزمة، حيث جاء عنوانها: «الفار يُفسد نهائي دوري أبطال إفريقيا».وقالت الشبكة الأميركية إن الحكم لم يتحقق من تقنية الفيديو للتأكد من صحة هدف الوداد المغربي، لأنها كانت مُعطلة.

«ديلي ميل» الإنقليزية ” لأول مرة منذ 55 عاما”

ركزت الصحيفة على عدم استكمال النهائي، وجاء عنوانها «لأول مرة في 55 عاما»، في إشارة إلى أنها المرة الأولى في تاريخ مسابقات الأندية الإفريقية على مدار 55 عاما، التي لم تُكتمل فيه مباراة نهائية.

«فرانس فوتبول»: «الترجي التونسي بطلًا لإفريقيا بعد مباراة استمرت 58 دقيقة فقط!».

قالت مجلة فرانس فوتبول الفرنسية في تقريرها عن المباراة: «توقفت مباراة الإياب من دوري أبطال إفريقيا بين الترجي التونسي والوداد المغربي، بسبب رفض الحكم هدفًا للمغاربة، في حين أن الفار كان على ما يبدو معطلًا، بعد ساعة ونصف من المناقشات، منح النصر للتونسيين».

«أس» الإسبانية: «الترجي بطلا لدوري أبطال إفريقيا بشكلٍ مُخز»،

أشارت الصحيفة إلى أن تتويج الترجي جاء بشكل مخز وذلك بعد الأحداث التي شهدتها المباراة من انحساب الوداد، علاوة على أحداث الشغب التي شهدتها المباراة.

شبكة «لي إنفو» الفرنسية: «مشهد لم يسبق له مثيل»

أكدت الشبكة في تقريرها الخاص بالمباراة أن المشاهد التي حملها نهائي رابطة الأبطال الإفريقية لم يسبق لها مثيل وذكرت الشبكة أن لاعبي الوداد المغربي رفضوا مواصلة مباراة الترجي التونسي بسبب خطأ فادح من الحكم بكاري غساما.

 

نهائي أبطال أفريقيا و أنتقداة واسعة حولا إقاف المباراة بسبب غياب تقنية الفار

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: