recent
عاجل

مصرع شاب علي يد أصدقائه لخلافات بينهما علي قطعه أرض



مصرع شاب علي يد أصدقائه لخلافات بينهما علي قطعه أرض 



كتبت-ندا علي
شقيق قتيل قرية الضبعية بطلق نارى وطعنات من سلاح أبيض على يد أصدقاءه، لخلافات بينهما على قطعة أرض قام المجنى عليه "وليد" البالغ من العمر 38 سنة بشرائها منذ فترة بهدف السمسرة والبيع والشراء فى الأراضى والعقارات.

وقال شقيق قتيل الضبعية  إن شقيقه وليد كان الجميع يحبه ويحترمه ويقدره بالقرية، حيث إنه كان رجل حقيقي ومؤذب مع الجميع وكان له أعمال فى الخير كثيرة بالقرية، وأصدقاءه غدروا به وقتلوه حيث إنه آمن لهم وتخلصوا منه بطلق نارى فى الرأس وطعنات فى صدره بسلاح أبيض، وذلك لوقوع خلاف بينهم على قطعة أرض يمتلكها بالمدينة كان قد قام بشرائها لكونه يعمل بمجال السمسرة وتشغيل أمواله بعد عمله لعدة سنوات فى المملكة العربية السعودية فى مجال العقارات والأراضى.

وأكد شقيق وليد على النوبى، أن وليد كان شقيقه الأصغر ولديه طفلين لم يتعد عمرهما 3 سنوات وهما "مالك ومليكة" وتركهما خلفه بعد تلقيه رصاصة الغدر من أصدقاؤه، حيث إنهم فى يوم وفاته ليلاً كان هاتفه المحمول مغلق، وقام أشقاؤه بالبحث عنه فى كل مكان طوال الليل بالمستشفيات وأقسام الشرطة، وفى الخامسة والنصف صباحاً أبلغهم أحد الأهالى برؤيته مقتول بجوار سيارته على طريق كوم عامر بالقرية، وهرع على الفور لموقع الحادث وكان أول من يصل للمكان وعثر على وليد مقتول وتلقى طعنات فى صدره بسلاح أبيض، وطلقة فى الرأس، ومسروق هاتفه، وعندما شاهد المنظر أبلغ رجال الشرطة التى لم تتوانى لحظة فى الوصول لموقع الحادث.

فيما قال بدري الهجان محامى المجني عليه، إنه وجهت النيابة العامة ضد المتهمين جناية القتل العمد المقترن بسبق الإصرار والترصد وقررت حبس المتهمين أربعة أيام على ذمة التحقيقات، وتاريخ اليوم قرر المستشار قاضي المعارضات بتجديد حبس المتهمين 15 يوماً على ذمة التحقيقات.

وأضاف محامى المجنى عليه وليد عبد النبى، فى تصريحات  أنه ينضم للنيابة العامة في طلباتها بتوقيع أقصي العقوبة على المتهمين، وأن أسرة المجني عليه قررت الاحتكام للقضاء لينال المتهمين القصاص العادل.

وكان قد نجح رجال المباحث بمركز شرطة القرنة غرب محافظة الأقصر، فى كشف غموض مقتل مواطن فى قرية الضبعية بطلق نارى على نهر النيل، وتبين وقوع خلاف بينه وإثنين من أصدقاؤه على قطعة أرض، وتم ضبط إثنين متهمين بالواقعة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وأخطرت النيابة العامة التى تولت التحقيق.

البداية كانت بتلقى اللواء خالد عبد الحميد مساعد وزير الداخلية مدير أمن الأقصر، إخطاراً من مركز شرطة القرنة يفيد بعثور الأهالى على جثمان شاب يدعى " وليد.ع " 38 سنة متوفى بطلق نارى بقرية الضبعية غرب المحافظة ، وانتقل فريق بحث لموقع الحادث وتم نقل جثمانه لمشرحة مستشفى القرنة المركزى، وتم تشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعة.

وبتكثيف التحريات والتحقيقات من قبل فريق البحث بمدينة القرنة، تم القبض على 7 مشتبه فيهم بالواقعة، وبمناقشتهم تم التأكد من ارتكاب إثنين منهما للحادث، وهما كل من "ص.س" 45 سنة ، و"ب.ف" 26 سنة ، حيث اعترف الأول أمام رجاب المباحث بالمديرية ، أنه قرر قتل صديقه وذلك للانتقام منه بعد أن قدم ل أمواله وتهرب من ردها إليه ، حيث قام بشراء أرض، وتم تسجيلها باسم المتوفى للاتجار فيها ، وعندما لم يتم البيع طلب منه رد الأرض وعمل تنازل عنها أو توقيع إيصالات أمانة بسرعها له، ولكنه رفض فقرر التخلص منها.

وأضاف المتهمون فى اعترافاتهم، أنهم قاموا بالاستعانة بأقاربه لتنفيذ جريمتهم والتخلص من المجنى عليه، وتم استدراجه لمنطقة مهجورة فى مدينة القرنة وتوجها بدراجة بخارية للمنطقة، وتحدث معه وطلب أن يقوم بالتوقيع على وصل أمانة بأمواله ولكنه رفض من جديد، ووجه له طلق نارى من مسدس كان برفقته وسدد له طعنات بسكين وفر هارباً من المنطقة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وأخطرت النيابة العامة التى تولت التحقيق، والتى أمرت بحبس المتهمان 4 أيام على ذمة التحقيقات.


مصرع شاب علي يد أصدقائه لخلافات بينهما علي قطعه أرض
سلوى عبدالرحيم

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent