recent
عاجل



  طبيبة تحتفظ بجثمان زوجها 4 أشهر بالإسكندرية.. تعرف علي التفاصيل كاملة




كتبت- ندا علي

بدأت القصة عندما قررت شقيقة الزوجة بطلة القصة أن تذهب لزيارة أختها "يبدو أن القلق أصاب قلبها" وعندما استقبلتها الطبيبة داخل فيلا بمنطقة العامرية، بدلا من أن تحتضن شقيقتها تعبيرا عن الاشتياق واللهفة لها، بدأت في الصراخ والصياح بصوت عال حتى تجمع الجيران لتروى الكارثة.


مرتبة على الأرض في صالة الفيلا عليها جثة متحللة رائحتها كريهة جدا، المنظر الأكثر صدمة للجميع، وما على أحد المتواجدين سوى إخطار الجهات الأمنية التي أتت وكشفت حقيقة الواقعة.


الجثة للمدعو "عبدالله.ع.أ.ح"، 64 عاما، طبيب الأسنان، مالك العقار، الذي توفي منذ 4 أشهر وبرفقته زوجته المدعوة "ح.ح.ح" 55 عاما، طبيبة، وابنتهما "ت.ع.ع.ح" 20 عاما، طالبة متأخرة عقليا.


وبسؤال الزوجة التي تبين من إجابتها عدم التوازن النفسي أنها وضعت زوجها أعلى مرتبة بأرضية الصالة اعتقادًا منها أنه على قيد الحياة، وكانت تعطيه الطعام مستخدمة سرنجة طبية.


وبسؤال شقيقتها أقرت قائلة: "حضرت لزيارة شقيقتي وفوجئت بزوجها متوفي، وجثته مسجاة أعلى مرتبة بصالة الفيلا سكنهم، فى حالة تحلل كامل".


وأشارت إلى أنها أصيبت بصدمة وتجمع الجيران على صراخها وأخطروا الشرطة، مشيرة إلى أن أسرة شقيقتها تعيش في عزلة منذ 10 سنوات.


وأضافت شقيقة الزوجة، أن طبيب الأسنان كان يُعاني من عدة أمراض مزمنة، وشقيقتها منعزلة عن المجتمع وغير متزنة وتعاني من أمراض نفسية وعصبية، وابنتهما متأخرة عقليا.


وما على الجهات الأمنية سوى اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، لتسجيل نهاية أسرة عاشت سنوات كانت من عائلات المستويات الراقية في المجتمع وانتهت بشكل مؤلم.

طبيبة تحتفظ بجثمان زوجها 4 أشهر بالإسكندرية.. تعرف علي التفاصيل كاملة


سلوى عبدالرحيم

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent