إعلان

recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

محافظ أسوان يشدد على جاهزية المدارس وانتظام العملية التعليمية

 


محافظ أسوان يشدد على جاهزية المدارس وانتظام العملية التعليمية 




















كتب - محمد فتحي 











 عقد اللواء أشرف عطية محافظ أسوان إجتماعاً مع القيادات التعليمية برئاسة عبد الكريم لطفى وكيل مديرية التربية والتعليم ، وبحضور مديرى العموم والإدارات التعليمية لإستعراض اللمسات النهائية داخل 1460 مدرسة بمختلف المراحل التعليمية بإجمالى  10 ألف و332 فصلا دراسيا حيث تم المرور الميدانى على 831 مدرسة و214 مدرسة للتعليم المجتمعى للتأكيد على انتهاء أعمال الصيانة البسيطة والنظافة العامة، مع مراجعة المقاعد المدرسية بتكلفة إجمالية 5 ملايين جنيه.






























 وعقب استماعه لتقارير مديرى الإدارات عما تم إنجازه، وأبرز التحديات شدد اللواء أشرف عطية على أهمية التواصل الجيد مع أولياء الأمور والمجتمع المحلى من خلال مجالس المعلمين والأمناء لإيجاد حلول خارج الصندوق لمواجهة المعوقات أمام انتظام العملية التعليمية، وخاصة مشكلة قلة عمال الخدمات المعاونة، بجانب ضرورة تكثيف الأنشطة والفعاليات للاحتفال بانتصارات أكتوبر والمولد النبوى الشريف من أجل رفع وعى الطلاب والطالبات، ويعزز قيم الولاء والانتماء وحب الوطن، وأيضاً ترسيخ القيم الوطنية والروحية، مع البعد عن التخلف والجهل والتطرف والتعصب، موجهاً إلى الإعلان عن مجموعات التقوية بأسعار رمزية داخل المدارس لمحاربة ظاهرة الدروس الخصوصية فى السناتر الخارجية من خلال إتاحة الحرية الكاملة للطلاب لاختيار المعلمين، مع منح مزايا وحوافز مالية مجزية، وهو الذى يتوازى مع الاهتمام بتوفير دواعى إنقاذ الحياة، والإجراءات الاحترازية والوقائية والتعاون مع مديرية الصحة لتحقيق الاشتراطات الصحية، والوقائية حفاظًا على سلامة الطلاب والعاملين بالمدارس، وحذر محافظ أسوان بأنه سيستمر فى زيارته المفاجئة للمدارس والتى كشفت عن العديد من أوجه القصور حيث سيتم استبعاد مديرى المدارس المتقاعسين، والذين سيوجد لديهم سلبيات، وعدم الاستعداد الكافى للعام الدراسى الجديد.


















































 مؤكداً استلام الكتب المدرسية، وتطبيق منظومة تقسيط المصروفات الدراسية على 3 أقساط تخفيفاً عن كاهل أولياء الأمور، تكاملاً مع إعفاء أبناء الشهداء والأيتام، وكذا إعفاء المعلمين من نسبة 50٪ من مصروفات أبنائهم الدراسية وتقسيط النسبة المتبقية على 3 أقساط، وهو الذى يتواكب مع أهمية تغطية عجز المعلمين فى بعض التخصصات للمواد والأنشطة واستعداداتهم لتطبيق اليوم الرياضى بالمدارس، علاوة على عقد لقاءات دورية بين مديرى الإدارات والمدارس مع أولياء الأمور ليتم من خلالها الاستماع إلى مقترحاتهم وآرائهم لتطوير المنظومة التعليمية.







google-playkhamsatmostaqltradent