القبض علي مصري بالإمارات لتحريضه على قص شعر السيدات غير المحجبات ترهيبًا لهن بغرض ارتداء الحجاب على الرأس..تفاصيل
recent
عاجـــــــــــــل

القبض علي مصري بالإمارات لتحريضه على قص شعر السيدات غير المحجبات ترهيبًا لهن بغرض ارتداء الحجاب على الرأس..تفاصيل



 

 القبض علي مصري بالإمارات لتحريضه على قص شعر السيدات غير المحجبات ترهيبًا لهن بغرض ارتداء الحجاب على الرأس..تفاصيل








 

كشف مصدر مطلع بالجالية المصرية في الإمارات العربية المتحدة، حقيقة القصة المنتشرة على صفحات التواصل الاجتماعي بشأن ترحيل أحد المصريين إلى مصر، نتيجة لتحريضه على قص شعر السيدات غير المحجبات، ترهيبًا لهن بغرض ارتداء الحجاب على الرأس.
















القصة حقيقية ووقعت بالفعل، مؤكدًا أن هذا المصري لا يمثل المصريين بالإمارات، وأن هذا الفعل والسلوك بالتأكيد فعل خاطئ وغير أخلاقي، موضحًا أنه تم  القبض عليه بالفعل نتيجة لتعليقه التحريضي ضد النساء، مُشيرًا إلى أنه لا يعلم إذا كان تم ترحيله لمصر أم لا.

وكان مواطنا مصريا يدعى إبراهيم خليل، كتب في أحد التعليقات على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: لو كل واحد مننا اشترى مقص وقابل أي واحدة كاشفة شعرها قام قاصص لها شعرها مش هتلاقي ولا واحدة من غير حجاب، وهو الأمر الذي جعل المسئولين بدولة الإمارات العربية المتحدة يوجهون بالقبض عليه وترحيله إلى مصر.












وكتب بعدها إبراهيم خليل، على صفحته الشخصية على فيسبوك: الابتلاء اللي أنا فيه علمني حاجه مهمة أوي، إن مش كل اللي حواليك يتمنوا لك الخير،  وإن مش أي حاجة تهزر وتضحك فيها بس أصحابي واللي عندي ع الفيس عارفين كويس أوي أن البوستات والكومنتات كلها هزار وهلس في هلس، ولا عمري في حياتي والله تمنيت أذى لحد أو أضايق حد ولو بكلمة.























وتابع: تعلمت من اللي حصل لي ده إن أخلي بالي من أي كلمة أقولها أو أكتبها لأن ممكن بسبب كلمة تقولها أو تكتبها بهزار مع واحد صاحبك في ساعة غفلة تكون سبب في كربك وضيقتك ياريت اللي بيحبني بجد يدعي لي إن ربنا يفك كربي وييسر أمري لأن والله ما حد هيحس باللي أنا حاسه إلا اللي عاش نفس تجربتي دي.




















ومن جانبه، علق الدكتور خالد منتصر على الواقعة عبر حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، قائلا:  قبل تحية الإمارات على موقفها من المحرض بتاع المقص وهي بالفعل تستحق التحية على موقفها الصارم من تلك العقليات، يجب تحية أسماء وهدان، واصفًا إياها بأنها بنت جدعة وقوية، محدش من البنات يسكت على حقه بعد كده، مصر بلد تسع وتحتضن الجميع، والشارع مش لحاملي هورمون التستيرون فقط من الذكور!!الشارع للجميع.. ارفعي راسك أنت حرة وافتخري بأنك أنثى ولا تشعري بالانسحاق.



كشفت أسماء وهدان، المتخصصة في التربية الخاصة، تفاصيل اتخاذها الإجراءات القانونية، ضد المصري إبراهيم خليل المقيم في الإمارات، نتيجة تحريضه على العنف ضد النساء، موضحة: الواقعة من سنة، واتفأجت برد الإمارات المبهر.











وقالت وهدان، أنا شوفت البوست السنة اللي فاتت، تحديدًا يوم 5 يوليو 2021، وكتبت تعليق ليه قولتله: أنت قد الكلام ده، ورد عليّ قائلا: أنه قده بس مش لاقي مقص.

















وأضافت وهدان: كلمت أصحابي في الإمارات عشان آخد إجراءات ضده، وبعتولي لينك فيه رقم للشركة الإمارتية، وفعلًا مليت استمارة فيها شكوى باللي حصل، وكان صديق ليّ قدم شكوى للشرطة الإمارتية.

واستطردت: نسيت الموضوع خالص، وأول إمبارح، لاقيت ناس كثير بتعملي مينشن في منشور عن الموضوع، وقالوا إن في إجراء اتاخذ ضده.

وأكدت وهدان، أن المتهم كتب منشورا أمس، أكد خلاله أنه في كرب، موضحة: الناس كلها ربطت؛ باتخاد إجراء ضده، موضحى أنها لم تتحدث مع المتهم إطلاقًا، ولم تتطرق للنقاش معه، بل اكتفت بكتابة التعليق، ومن ثم اتخاذ الإجراءات القانونية.












 القبض علي مصري بالإمارات  لتحريضه على قص شعر السيدات غير المحجبات ترهيبًا لهن بغرض ارتداء الحجاب على الرأس..تفاصيل
سلوي عبدالرحيم

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent