recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

خروج "مصر للطيران" من قائمة أفضل 100 شركة عالمية يثير قلق النواب

خروج "مصر للطيران" من قائمة أفضل 100 شركة عالمية يثير قلق النواب

 

خروج "مصر للطيران" من قائمة أفضل 100 شركة عالمية يثير قلق النواب


طالبت النائبة آمال عبدالحميد، عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، رئيس الوزراء ووزير الطيران المدني، باتخاذ إجراءات عاجلة لوقف نزيف خسائر شركة مصر للطيران، بعد خروجها من قائمة أفضل 100 شركة عالمية للطيران.


وقالت عبدالحميد، في طلب إحاطة، إن مصر للطيران هي واحدة من أقدم الشركات عربيًا وإفريقيًا، والسابعة على مستوى العالم، إذ يعود تاريخ تأسيسها إلى عام 1932، غير أنها أصابها ما أصابها طوال الأنظمة السابقة من سوء إدارة وغياب التخطيط وحُسن استغلال الموارد والإمكانيات، فضلًا عن أنها شابها الواسطة والمحسوبية في اختيار العاملين بها.


وأضافت أن الخسائر المتراكمة لشركة مصر للطيران بلغت 30 مليار جنيه (990 مليون دولار)، في حين بلغت أرباح طيران الإمارات 9.4 مليار دولار في النصف الأول من عام 2023، كما حققت الخطوط الجوية القطرية إيرادات سنوية قياسية بلغت 76.3 مليار ريال قطري ( ما يعادل 21 مليار دولار)، كما قفز ترتيب الخطوط الجوية الكويتية من المركز الـ 76 في عام 2022 إلى المركز 42 في عام 2023، بينما ارتفعت أرباح الخطوط الجوية السعودية إلى 120 مليون ريال بنهاية النصف الأول من عام 2023، كما حققت الخطوط الجوية الإثيوبية إيرادات سنوية تقدر بـ 5 مليار دولار بعدما استحوذت على سوق النقل والشحن الجوي في إفريقيا.


واعتبرت عبدالحميد، خروج مصر للطيران من قائمة أفضل 100 شركة عالمية، بمثابة "جرس إنذار" للحكومة للاهتمام بقطاع الطيران وتطويره، ليكون مؤهلاً للمنافسة عالمياً، مشددة على أن خطة الدولة المصرية باستهدافها 30 مليار دولار إيرادات من قطاع السياحة لن تنجح إلا بتكامل كل القطاعات ونجاح المنظومة بالكامل.


وطالبت النائبة بضرورة طرح حصة من مصر للطيران للقطاع الخاص من خلال توفير شريك إستراتيجي، وطرح 35 % من أسهم الشركة في البورصة، مؤكدة أن ذلك سيعمل على وقف نزيف الخسائر والتحول إلى ربحية، كما سيجعل الشركة تستفيد من الحوكمة والمحاسبة والتطوير الذي يفرضه المساهمون وتتابعه الجهات الرقابية والمستثمرين.


google-playkhamsatmostaqltradent