recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

"الغربية بلا أمية": رحلة مشتركة بين المحافظ ورئيس هيئة تعليم الكبار

الصفحة الرئيسية

 

"الغربية بلا أمية": رحلة مشتركة بين المحافظ ورئيس هيئة تعليم الكبار



كتب - حسن سليم

 استقبل الأستاذ الدكتور طارق رحمي، محافظ الغربية، الأستاذ الدكتور عيد عبد الواحد، رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة العامة لتعليم الكبار، بديوان عام المحافظة، الأحد 26 مايو 2024، وذلك لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين المحافظة والهيئة للقضاء على الأمية وتحقيق "الغربية بلا أمية" في أقرب وقت ممكن، ويأتي ذلك في إطار جهود الدولة المصرية للقضاء على الأمية وتعزيز التنمية البشرية،


في بداية اللقاء، نقل الدكتور عبد الواحد تحيات الأستاذ الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إلى المحافظ، وأشاد بجهوده المتميزة في مختلف القطاعات، خاصةً في مجال محو الأمية.


وأشار الدكتور عبد الواحد إلى أن محافظة الغربية حققت إنجازًا كبيرًا خلال السنوات الثلاث الماضية، حيث انخفضت نسبة الأمية إلى 15%، وهو ما يُعدّ خطوةً هائلةً نحو تحقيق "الغربية بلا أمية".


وقدم الدكتور عبد الواحد التهاني للمحافظ لحصول محافظة الغربية على المركز الأول في مجال محو الأمية لمدة ثلاث سنوات متتالية في مبادرة "حياة كريمة".


وتوجه الدكتور عبد الواحد بالشكر والتقدير للمحافظ على دعمه المستمر لفرع هيئة تعليم الكبار بالغربية، وللفريق المتميز من العاملين في المحافظة والهيئة، مؤكّدًا على استمرار التعاون المثمر بين الطرفين لتحقيق "الغربية بلا أمية".



وأكد الدكتور عبد الواحد على أن الرؤية الجديدة للهيئة تتوافق مع رؤية الدولة المصرية ورؤية وزارة التربية والتعليم، وتتلخص في التحول من محو الأمية الأبجدية إلى ريادة الأعمال والتعايش الرقمي وجودة الحياة والابتكار.


وأشار الدكتور عبد الواحد إلى أنه سيتم اتباع منهجية علمية لتقييم محتوى اختبارات محو الأمية، بحيث تشمل الجانب الثقافي والمهاري وريادة الأعمال والتعايش الرقمي إلى جانب الأبجدية.


وأوضح عبد الواحد أنه سيتم تقديم مناهج متعددة تناسب كل بيئة على حدة، وذلك بهدف ضمان فعالية العملية التعليمية وتحقيق أفضل النتائج.


وأعلن عبد الواحد عن إطلاق وزارة التربية والتعليم لمبادرة وطنية للقرائية، تحت رعاية الأستاذ الدكتور رضا حجازي، وذلك بهدف تحسين جودة حياة المواطن.


وأكد الأستاذ الدكتور طارق رحمي، محافظ الغربية، على أهمية محو الأمية وتعليم الكبار، كأحد الركائز الأساسية في مسيرة البناء والتنمية التي تقوم بها الدولة المصرية لبناء الجمهورية الجديدة.


أشار المحافظ إلى أن محو الأمية يُعدّ بمثابة محرك للتنمية المستدامة، فضلاً عن كونه جزءًا متأصلاً في التعليم وشكلاً من أشكال التعلم مدى الحياة.


وأثنى المحافظ على الدور المتميز الذي لعبته مدينة زفتى في تحقيق الإنجاز غير المسبوق في محو الأمية، مما أدى إلى اختيارها للانضمام إلى شبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم مدى الحياة.


وشهد ختام اللقاء تبادلًا للدروع التذكارية بين الأستاذ الدكتور طارق رحمي، محافظ الغربية، والأستاذ الدكتور عيد عبد الواحد، رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار.


جسد تبادل الدروع التذكارية التزامًا راسخًا من قِبل المحافظ ورئيس الهيئة ببذل المزيد من الجهود لتحقيق "الغربية بلا أمية".


ويُؤكد هذا التبادل على عمق التعاون المثمر بين محافظة الغربية وهيئة تعليم الكبار، والذي يعد أحد أهم العوامل الرئيسية في تحقيق هذا الهدف النبيل.


وتمثل هذه الخطوات الحاسمة علامةً فارقة على طريق القضاء على الأمية في محافظة الغربية، وفتح آفاق واسعة لمستقبلٍ مُشرقٍ يتمتع فيه جميع أبناء المحافظة بالمعرفة والمهارات اللازمة للمشاركة بفاعلية في تنمية مجتمعهم.


جدير بالذكر أن تجربة محافظة الغربية تعد نموذجًا يُحتذى به لِمختلفِ المحافظات في جمهورية مصر العربية، حيث تُلهمهم للعمل الجاد من أجل تحقيق أهدافهم في مجال محو الأمية.


إنّ التزام محافظة الغربية وهيئة تعليم الكبار بتحقيق "الغربية بلا أمية" يُجسد إيمانهما الراسخ بأهمية التعليم ودوره في بناء مجتمعٍ مُثقّفٍ متنوعٍ يساهم في تحقيق التنمية المستدامة.


ويُعدّ لقاءُ المحافظ ورئيس الهيئة خطوة مُهمّة على طريق تحقيق "الغربية بلا أمية"، ونثني على جهودهما المتميزة ونشجعهما على الاستمرار في بذل المزيد من الجهود لتحقيق هذا الهدف النبيل.















"الغربية بلا أمية": رحلة مشتركة بين المحافظ ورئيس هيئة تعليم الكبار

"الغربية بلا أمية": رحلة مشتركة بين المحافظ ورئيس هيئة تعليم الكبار


google-playkhamsatmostaqltradent