recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

رئيس جامعة السويس يفتتح المؤتمر الطلابي الثاني لكلية الطب

الصفحة الرئيسية

رئيس جامعة السويس يفتتح المؤتمر الطلابي الثاني لكلية الطب
 
 
السويس - حسين بيومي
 
 
أفتتح اليوم الإثنين الأستاذ الدكتور أشرف حنيجل رئيس جامعة السويس فعاليات المؤتمر الطلابي الثاني لكلية الطب الذي يتم برعايته وتحت إشراف الأستاذ الدكتور سعيد حامد عبادي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والمشرف على كلية الطب، وذلك بحضور نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والطلاب الكلية وبمشاركة لطلاب من جامعات أخرى.
 
 
بدأت فعاليات الافتتاح بعزف السلام الوطني ووجه الأستاذ الدكتور سعيد عبادي الشكر لرئيس الجامعة على دعمه المتواصل، مؤكداً أن هذه الفعاليات تمكن الطلاب من صقل مهاراتهم البحثية، الأمر الذي ينعكس إيجابياً على المؤسسة التي ينتمون إليها.
 
 
وأشار نائب رئيس الجامعة على التقدم الملحوظ فيما يتعلق بتصنيف الجامعة، حيث تمكنت خلال الأشهر الماضية من اللحاق بعدد من التصنيفات العالمية الأمر الذي يعكس التطور الذي تشهده الجامعة، وعبر الأستاذ الدكتور أشرف حنيجل رئيس جامعة السويس عن سعادته بالتواجد في المؤتمر الطلابي الثاني لكلية طب السويس، تلك الكلية التي ولدت عملاقة لخدمة مجتمع الجامعة لتكون منافسًا قويًا وسط مختلف كليات الطب بمصر.
 
 
وأكد رئيس الجامعة في كلمته أنه على الرغم من أن تاريخ إنشاء الكلية حديث نسبياً إلا أنه ليس عائقاً أمام جودة خريجيها، وذلك بفضل ما يراه في عيون الطلاب من إصرار، وما يلمسه في الأساتذة من نشاط، وما يعلمه جيداً عما في الكلية من إمكانات قادرة على أن تسهم في تخريج أطباء أكفاء قادرين على تأدية رسالة الطبيب المقدسة.
 
 
وأكد "حنيجل" أن اهتمام القيادة السياسية بتشجيع البحث العلمي يعكس مدى الوعي بالدور الكبير الذي يلعبه في تقدم الأمم، مشيراً إلى تأكيدات فخامة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية الدائمة على ثقته في عقول أبناء مصر ليقدموا أفكار إبداعية تسهم بقدر كبير في حل مختلف مشكلات المجتمع، وتستطيع أن تتعلب على مختلف التحديات، مؤكداً أن هذه الثقة في إمكانات شباب مصر تضع على كاهل المجتمع الأكاديمي مسئولية كبرى بضرورة توفير كافة الإمكانيات للرقي بمستوى البحث العلمي والقائمين عليه.
 
 
ونوه "رئيس الجامعة" إلى الإستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي التي أطلقها الأستاذ الدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي إستراتيجية والتي ضمت سبعة محاور منها: المشاركة الفعالة: التي تقوم على أساس اشتراك المستشفيات الجامعية في خدمة المواطن والمجتمع، ريادة الأعمال والابتكار: والتي تعنى بتوفير الموارد البشرية والمادية لدعم هذه الابتكارات، وهذه المحاور تتعلق بشكل وأضح بهذا المؤتمر.
 
 
كما أكد "حنيجل" أن البحث العلمي يتلازم مع مجال العمل الطبي الدقيق فالتطور في المجال الطبي تطور لحظي وسريع ومتتابع كدقات القلب مؤكداً أن أعضاء هيئة التدريس بالجامعة على يقين من الطلاب سيكونوا على قدر المسئولية، كي نتمكن جميعاً من الرقي بجامعتنا الموقرة، وأشار "رئيس الجامعة" إلى ما تحققه الجامعة من تتقدم يوماً بعد يوم في مختلف التصنيفات العالمية،  الأمر الذي يعتمد بقدر كبير على كم وكيف الأبحاث العلمية التي يقوم بها منسوبوا الجامعة.
 
 
مشيراً إلى أن هذا المؤتمر الطلابي يعد نقطة انطلاق لمزيد من البحوث العلمية التي سيكون لها عظيم الأثر على مستقبل مصر، مؤكداً أن مهنة الطب واحدة من أقدس المهن الإنسانية، وتطرق رئيس الجامعة إلى زيارته الأخيرة لبعض الجامعات النمساوية مؤكداً أن المستوى الأكاديمي للمؤسسات الطيبة المصرية متقدم جداً ويدعوا للاطمئنان على مستقبل أبنائنا الطلاب، وشهد اللقاء إهداء درع المؤتمر للدكتورة يسرى سعيد مقرر المؤتمر تقديراً على جهدها في الأعداد للمؤتمر، وكذا إهداء درع المؤتمر لـ اللواء دكتور عمرو عزت ممثلاً عن الشركة الراعية للمؤتمر. وكذا إهداء درع المؤتمر لـ الدكتور سعيد عبادي الذي قام بدوره بإهداء درع المؤتمر لـ رئيس جامعة السويس.
google-playkhamsatmostaqltradent