recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

همم عظيمة وعزيمة لا تقهر.. تعليم الكبار بالشرقية يبادر لدمج ذوي الإعاقة في منظومة التعليم

الصفحة الرئيسية

 



همم عظيمة وعزيمة لا تقهر.. تعليم الكبار بالشرقية يبادر لدمج ذوي الإعاقة في منظومة التعليم



كتب - حسن سليم

عقد الأستاذ لؤي عبدالله سليم، مدير عام فرع الهيئة العامة لتعليم الكبار بالشرقية، لقاءً تنسيقيًا مع الدكتورة زينب زقزوق، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الخير فينا للتنمية، وذلك للتنسيق لعقد امتحانات فورية وقوافل إعلامية للمواطنين من ذوي الإعاقة.


يأتي ذلك انطلاقًا من اهتمام القيادة السياسية العميق بذوي الإعاقة وحقهم الكامل في التعليم ومواصلة الحياة الكريمة، وبرعاية الدكتور رذا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني وبتوجيهات الأستاذ الدكتور عيد عبد الواحد، رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة العامة لتعليم الكبار، وترسيخًا لمبدأ التعليم المنصف والعادل ودمجهم بالمجتمع.

 

حضر اللقاء الأستاذ محمد الخلوى، مدير إدارة شئون الدارسين والمتابعة بالفرع، وممثلون عن مؤسسة الخير فينا للتنمية.


وأكد الأستاذ لؤي عبدالله سليم، مدير عام فرع تعليم الكبار بالشرقية، على التزام الهيئة العامة لتعليم الكبار بتقديم كافة الخدمات التعليمية لذوي الإعاقة، بما يتماشى مع توجيهات السيد الأستاذ الدكتور عيد عبدالواحد، رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة، وتماشياً مع توجيهات القيادة السياسية.


وأشار سليم إلى أن هذا اللقاء يأتي في إطار خطة شاملة لدمج ذوي الإعاقة في منظومة التعليم، وتوفير فرص تعليمية متكافئة لهم، وتمكينهم من المشاركة بفعالية في المجتمع.


من جانبها، أعربت الدكتورة زينب زقزوق عن شكرها وتقديرها للهيئة العامة لتعليم الكبار على اهتمامها بذوي الإعاقة، مؤكدةً على استعداد مؤسسة الخير فينا للتنمية للتعاون مع الهيئة في كافة المجالات التي تهدف إلى دعم ذوي الإعاقة وتعزيز قدراتهم.


وخلال اللقاء، تم الاتفاق على عقد امتحانات فورية لذوي الإعاقة الذين لم يتمكنوا من حضور الامتحانات النظامية.

تنظيم قوافل إعلامية للتوعية بأهمية التعليم بالنسبة لذوي الإعاقة، ولتعريفهم بالخدمات التي تقدمها الهيئة لهم.

توفير كافة التسهيلات اللازمة لذوي الإعاقة في مراكز تعليم الكبار، بما في ذلك توفير وسائل النقل والتجهيزات المناسبة.


يأتي هذا اللقاء في إطار جهود الهيئة العامة لتعليم الكبار لتعزيز مبدأ التعليم للجميع، ودعم حق ذوي الإعاقة في الحصول على تعليم نوعي يفتح لهم آفاقًا جديدة في الحياة.



همم عظيمة وعزيمة لا تقهر.. تعليم الكبار بالشرقية يبادر لدمج ذوي الإعاقة في منظومة التعليم

همم عظيمة وعزيمة لا تقهر.. تعليم الكبار بالشرقية يبادر لدمج ذوي الإعاقة في منظومة التعليم

همم عظيمة وعزيمة لا تقهر.. تعليم الكبار بالشرقية يبادر لدمج ذوي الإعاقة في منظومة التعليم

همم عظيمة وعزيمة لا تقهر.. تعليم الكبار بالشرقية يبادر لدمج ذوي الإعاقة في منظومة التعليم


google-playkhamsatmostaqltradent