recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

تعاون مشترك بين تعليم الكبار والمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة: خطوة نحو تعليم شامل للجميع

الصفحة الرئيسية

 

تعاون مشترك بين تعليم الكبار والمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة: خطوة نحو تعليم شامل للجميع

تعاون مشترك بين تعليم الكبار والمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة: خطوة نحو تعليم شامل للجميع



كتب - حسن سليم


 كثفت هيئة تعليم الكبار جهودها لتعزيز التعاون مع المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، حيث قام كل من د.محمد عامود، مدير ملف تعليم الكبار لذوي الإعاقة بالهيئة، والأستاذة نشوى عباس، نائب مدير الملف بالهيئة، بزيارة للمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، اليوم الأربعاء 5 يونيو 2024.



يأتي ذلك بناءً على تكليف الأستاذ الدكتور عيد عبد الواحد، رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة، وفي إطار حرصه على توفير فرص تعليمية متكافئة للجميع.


وتهدف هذه الزيارة إلى تفعيل سبل التعاون مع الهيئة، وتنشيط ملف تعليم الأشخاص ذوي الإعاقة، وتقديم خدمة تعليمية تتناسب مع كل إعاقة على حدة.


وخلال اللقاء، التقى الوفد مع الأستاذة الدكتورة إيمان كريم، المشرف العام على المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة. و حضر اللقاء كل من المستشار عمرو جاب الله، المستشار القانوني للمجلس القومي ذوي الإعاقة، والأستاذ حسام الأمير، المنسق الإعلامي للمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة.


وتم استقبال اللجنة بحفاوة وترحاب وسعادة شديدة من المشرف العام والحضور، وإبداء الرغبة في إحداث تعاون جاد بين المجلس والهيئة من أجل خدمة ورعاية الأشخاص ذوي الإعاقة في كل ربوع مصر.


و تم خلال اللقاء مناقشة عدد من النقاط من أهمها:


أهمية ضبط المصطلحات وتغيير مصطلح (ذوي الهمم) إلى مصطلح (ذوي الإعاقة)، وذلك وفق ميثاق الأمم المتحدة والموقعة عليه مصر، وتماشياً مع ما ورد في القانون رقم (١٠) لسنة ٢٠١٨م.


سرعة وضع الاجراءات اللازمة لعقد برتوكول تعاون بين هيئة تعليم الكبار والمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، لتقديم الدعم اللازم لهذه الفئات.


استعداد المجلس التام على تدريب المعلمين التابعين للهيئة على لغة الإشارة والتعامل مع الأشخاص ذوي الإعاقات الذهنية الخفيفة والمتوسطة وحالات التوحد وغيرها من الإعاقات، والعمل على تطوير مهاراتهم التدريسية لتلك الفئات المستهدفة.


استعداد المجلس لعمل ندوات تثقيفية لأهالي الأشخاص ذوي الإعاقات في طريقة وكيفية التعامل مع أبنائهم بشكل صحيح وآمن وتوفير حياة كريمة لهم.


تقديم الدعم للقوافل الإعلامية بالهيئة عن طريق البوسترات والمطبوعات اللازمة لنشر الوعي بأهمية ملف تعليم الكبار للأشخاص ذوي الإعاقة.


وفي نهاية اللقاء، تم الاتفاق على عقد لقاء بين الأستاذ الدكتور عيد عبد الواحد، رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة، و الأستاذة الدكتورة إيمان كريم، المشرف العام على المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، وذلك بديوان عام الهيئة للتعارف والاتفاق على الشكل النهائي للتعاون قبل عقد البرتوكول.


وتؤكد هذه الزيارة حرص تعليم الكبار على دمج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع، وتوفير فرص تعليمية متميزة لهم، تمكينهم من تحقيق طموحاتهم ومساهمتهم في بناء الوطن.


google-playkhamsatmostaqltradent