recent
عاجــــــــــــــــل

مصر للألومنيوم الوطن الذي نعيش فيه

مصر للألومنيوم الوطن الذي نعيش فيه 


ممدوح السنبسي


شاهدت الفترة الماضية التي مرت بنا في هذا الصرح الكبير وانا اسميه اسرة مصر للالومنيوم، لاحظت فيه الزملاء والزميلات من جميع محافظات الجمهورية،  الجميع يعمل ويكد من اجل نجاح هذا الكيان، لاحظت المحبة، والعشرة الطيبة والجيرة، لاحظت العائلات اسرة واحدة، الجميع شركاء في كل المناسبات سواء في الافراح او في الواجبات، مهما حدث من اختلاف، اثناء المناسبات المواطنين في الشارع يقولون هؤلاء رجال الألومنيوم، نفرح ونسعد لفرح الزملاء والجيران، ونحزن لحزهم، الجميع يتنافس في اداء الواجب، الكل في العمل يدا واحدة، تذهب المستشفي تجد الزملاء والأصدقاء بالكامل، حتي قام اغلب الزملاء بالنسب، وزواج أبنائهم من بعض، وهذا زاد التقارب والمحبة بين الزملاء، الألومنيوم كيان يعيش فينا، بصراحة الجميع  فخوريين بانتمائهم الي شركة مصر للالومنيوم، الفترة الماضية شاهدنا وسمعنا كمية وعدد كبير من المواطنين يقومون بالدفاع، على هذا الكيان، وعمال هذا الكيان، وقادة هذا الكيان،  بطريقة تجعل كل زميل بهذا الصرح الكبير فخور إنه ينتمي لهذا الكيان، فعلاً مصر للالومنيوم وطن، والوطن ليس أرض نعيش عليها بل هو كيان يعيش فينا، والذين يحبون هذا الكيان الذي ينتمون اليه، بيظهر من استيكر عليه لوجو الشركة ملزوق علي سيارته او علي باب شقته او علي صفحته الخاصة  مثلا، ويظهر من كلامه عن الشركة بفخر وتباهي.


بعض العاملين يظهر عليهم من رفضهم  لعروض من شركات أخري لان شركة مصر للألومنيوم في دمهم، وعندما يدافع عن شركته لو تواجد في موقف تنافسي مع صحاب ليه في شركة تانية منافسة، او عندما يفرح لترقية زميل له، او فرح زميل له، او لاولاد الزميل نجاح اولاده او زفافهم، يقوم بتهنئته بتقديم الهدايا، وتقديم الحلوي والمشروبات، الزملاء يقفون في جميع المناسبات بعضهم لبعض، لافرق بين كبير وصغير، او رئيس وعامل، الكل يدا واحدة، هذه هي اسرة مصر للألومنيوم، اهم مايمز شركة مصر للألومنيوم القيادة، عندما يكون المسئول، يتعامل مع الجميع علي انهم اخوته وأبنائه، وان يكون من اول اهتمامه العنصر البشري، ويكون حريص علي الوقوف معهم، ودعمهم، ويبذل قصارى جهده من اجل النهوض بالشركة، وان تكون الشركة في مكانها الطبيعي المتقدم، وان تكون من الشركات الناجحة بفضل القيادة الحكيمة التي تسعي دائما الي الاستقرار، ودعم وتوفير متطلبات العمل.


 تجد بعض الزملاء تنتظر بعضها لبعض، عندما يتأخر في العمل لعدة ساعات، بعد ساعات العمل الرسمية، ويكون في منتهي السعادة، بيسعد عندما يجد أن تقدير إدارته لشغله مترجم معنويا، باختصار مصر للالومنيوم كيان يعيش فينا، تحية شكر وتقدير لعمال وقادة، وشباب ونساء مصر للالومنيوم السابقين والحاليين، كل الشكر والتقدير والاحترام لجميع العاملين في شركة مصر للالومنيوم كل في موقعه، بارك الله في شركة مصر للالومنيوم والعاملين فيها، وبارك الله في أسرهم وأبنائهم، وندعو الله لكل من عمل في هذا الصرح العظيم واحيل الي سن التقاعد ان يمتعه الله بالصحه والعافية، ومن توفاه الله ان يعفر له ويرحمه ويدخله الفردوس الاعلى يارب العالمين، حفظ الله شركة مصر للالومنيوم قيادة وعمالا، حفظ الله مصرنا الغاليه قيادة وشعبا.

مصر للألومنيوم الوطن الذي نعيش فيه

مصر للألومنيوم الوطن الذي نعيش فيه

google-playkhamsatmostaqltradent