إعلان

recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

الدكتور... وأنثى الحوت الدكتور




الدكتور... وأنثى الحوت


بقلم: سامح جمال
كثيراََ ما تظن المرأة ان سعادتها فقط في الحب والرومانسية ولا تعرف  ان الاستقرار ودفيء المشاعر هي أعظم تلك درجات الحب
استيقظت سارة مهندسة الديكور صباحا وأحضرت الفطور لزوجها المهندس المعماري المجتهد سامي عبد الرحمن وبعد تناول الفطور وعد سامي سارة بأن يرجع اليوم من عمله في وقت مبكر والذهاب الي مطعم فاخر وتناول وجبة العشاء وبعدها الرجوع إلى المنزل وقضاء وقت ممتع حميم
فرحت كثيرا سارة وخصوصا انها منذ فترة طويلة لم تذهب إلى التنزه مع سامي وكان بسبب مشاغل سامي لا يقضيا وقت ممتع سوياََ
على المساء اعتذر سامي لسارة تليفونيا عن الخروج واخبرها انه سوف يتأخر في العمل وهذا الأمر فوق ارادته
حزنت سارة لعدم تمكن سامي من الاتيان مبكرا الي المنزل
ولكنها أحضرت عشاء فاخر وأحضرت جميع الأصناف التي يحبها سامي
اتي سامي الساعة ١٠ مساء اخذ حمام دافيء وتناول وجبة العشاء ذهب إلى حجرته استلقي على السرير ذهبت سارة الي التويلت اخذت حمام دافيء ووضعت بعض العطور وارتدت ملابس نوم وذهبت الي سامي الذي كان نائما ولم يستطيع الاستيقاظ تكرر هذا الأمر مرات كثيرة وبدأت علاقة سامي وسارة يشوبها انواع من الفتور لذا ذهبت سارة الي دكتور نفسي الشاب الوسيم مازن عكاشة واستمر العلاج النفسي حوالي ٣ شهور
طلبت سارة من سامي الطلاق الأمر الذي اغضب سامي وخصوصا انه لاتوجد اي خلافات او اسباب للطلاق
ولكن سارة أصرت على هذا الأمر
لذا اضطر سامي لتنفيذ رغبات سارة وبالفعل تم الطلاق
أحبت سارة مازن وكذلك مازن شعر بأن الحب دق قلبه بعد علاقته بسارة
تمت خطبة مازن وسارة ولكن بعد فترة كان مازن يشعر ان سارة لازلت تحب سامي قرر مازن فسح الخطوبة
وتوسط لسارة عند سامي ورجعا لبعض مرة أخرى
سعادة الانسان ليست فقط في متعته بينما سعادة الأنسان هي سعادة الآخرين ومحبتهم
لا تبني سعادتك أيها الانسان على حساب الآخرين

google-playkhamsatmostaqltradent