recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

لجنة التعاون الأفريقي باتحاد الصناعات بالتعاون مع MCS تطلق مبادرة لرفع الوعي لدي الكادر الحكومي بالأمن السيبراني

الصفحة الرئيسية

لجنة التعاون الأفريقي باتحاد الصناعات بالتعاون مع MCS تطلق مبادرة لرفع الوعي لدي الكادر الحكومي بالأمن السيبراني
 
 
كتبت - هدي العيسوي
 
 
عقدت لجنة التعاون الأفريقي باتحاد الصناعات المصرية برئاسة الدكتور شريف الجبلي اجتماعا حول استخدام الأمن السيبراني في اتفاقية التجارة الحرة الأفريقية بشراكة استراتيجية مع شركة الشرق الأوسط لخدمات تكنولوجيا المعلومات MCS الموزع والشريك الاستشاري الإقليمي لحلول ومنتجات الأمن السبيراني في مصر والقاهرة الأفريقية، كما تم إطلاق مبادرة لرفع الوعي لدى الكادر الحكومي من غير المتخصصين في عدد من الدول الأفريقية حول الاستخدام الآمن لأدوات تكنولوجيا المعلومات بواقع 100 مستفيد لكل جهه حكومية.
 
 
وشارك في الحضور يحيي الواثق بالله رئيس جهاز التمثيل التجاري، وإيهاب عوض مساعد وزير الخارجية للشؤون الأفريقية، وأحمد درويش، وزير التنمية الإدارية الأسبق والرئيس الأسبق للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، الحضور المهندس طارق شبكة رئيس مجلس إدارة شركة MCS، ومن السادة السفراء، السفير الدكتور محمدو لابرنج سفير الكاميرون لدي مصر.
 
 
وعمدة السفراء الأفارقة، وتوبلي لوبايا سفير زامبيا بالقاهرة، وجوزيف مامبونجوف سفير الجابون لدي مصر، وعبيد بوعمه أكوا، سفير غانا بالقاهرة وسيليستين جان بول سفارة الكونغو ولوسين كواكو، قائم بأعمال سفير جمهورية كوت ديفوار، و دان مونيوزا سفير جمهورية رواندا بالقاهرة، وبحضور ممثل البنك الأفريقي لتنمية الصادرات افريكيسيمبك والمستشار الاقتصادي لسفارة المغرب كريمة المرس.
 
 
في البداية، رحب الدكتور شريف الجبلي، بالسادة السفراء وأعضاء لجنة التعاون الأفريقي باتحاد الصناعات، متابعا: "وجودكم يدل على الرابطة القوية بين سفراء الدول الأفريقية كما تلعبون دوراً حاسماً في تعزيز العلاقات الدبلوماسية وتعزيز الشراكات الاقتصادية والتبادل الثقافي".
 
 
وأضاف الجبلي، في بيان صحفي اليوم، أن هذا اللقاء يستهدف دخول الشركات المصرية للسوق الأفريقية وتعريف الدول الأفريقية بخبرات الشركات المصرية خاصة أن مصر تتميز بخبره واسعه في هذا المجال، لافتاً إلى أن مصر سوف تتعاون مع الشركات المحلية لتطوير الأمن السبيراني في الدول الأفريقية.
 
 
وأكد أن هذا اللقاء فرصة قوية لتبادل الأفكار واستكشاف سبل تعزيز العمل المشترك لتحقيق الرخاء والتقدم في مجال الأمن السيبراني واستكشاف الاستراتيجيات التعاونية وإنشاء أطر قوية لتعزيز تبادل المعلومات عبر دولنا، متابعا: "لابد من تسخير خبراتنا ومواردنا الجماعية لبناء أساس متين لنظام بيئي رقمي امن يعزز النمو الاقتصادي ويحمي مصالح البلدان الإفريقية".
 
 
وأكد الجبلي علي ضرورة استغلال الفرصة لتشكيل مستقبل الأمن السيبراني ضمن اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية، مشيراً إلى أن الأمن السيبراني يعد جانب حاسم فهو لا يؤثر على المشهد الاقتصادي فحسب بل يوثر علي الجانب الاجتماعي أيضاً، لافتاً إلى أن معالجة تحديات فرص الأمن السيبراني ضمن اتفاقية التجارة الحرة يضمن بيئة آمنة للتجارة والتبادل التجاري.
 
 
تعقيباً على هذا البيان، صرح المهندس طارق شبكة رئيس مجلس إدارة شركة الشرق الأوسط لخدمات تكنولوجيا المعلومات MCS قائلاً: "إننا فخورين بشراكتنا مع لجنة التعاون الأفريقي باتحاد الصناعات المصرية في هذا اللقاء المثمر الذي ضم نخبة من السفراء وقيادات المؤسسات التنموية الأفريقية في مصر.
 
 
وذلك بهدف نقل خبراتنا التي تمتد لأكثر من 18 عاماً في تقديم الاستشارات الفنية وإدارة تنفيذ كبرى المشروعات المتخصصة في صناعة الأمن السيبراني إلى الأسواق الأفريقية، مشيراً إلى أن هذا التعاون سيتضمن تقديم كافة خدمات القيمة المضافة مع عدد من المميزات التنافسية التي تتمثل في الدعم الفني وخدمات التدريب والتأهيل، كما ستعمل MCS على نقل تجربتها في مجال تأهيل الكوادر البشرية من الخريجين ، بالإضافة إلى دعم برامج رفع الوعي لدى غير المتخصصين".
 
 
أضاف: "إن هذا التعاون يأتي في الوقت الذي نعمل فيه على خطة استراتيجية مستقبلية طموحة للتوسع الإقليمي في مختلف العواصم الأفريقية لدعم صناعة الأمن السيبراني، كما يعكس اهتمام القطاع الخاص في مصر بشكل عام وصناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بوجه خاص بهدف دعم رؤية الحكومة المصرية في تعزيز حضور القطاع الخاص في مسيرة التنمية المستدامة والتحول الرقمي بالدول الأفريقية".
 
 
وقد بحث خلال اللقاء مع لجنة التعاون الأفريقي و معالي السفراء المشاركين سبل تنفيذ برامج تدريبية متكاملة لرفع الوعي لدى الكادر الحكومي من غير المتخصصين حول الاستخدام الآمن لأدوات تكنولوجيا المعلومات، وتنفيذ برنامج Training Of Trainers مع الجهات الحكومية في الدول الأفريقية لضمان استمرار نقل المعرفة لكافة القائمين على خطط التنمية والتحول الرقمي.
 
 
وشارك في الحضور أيضا نخبة من رجال الصناعة، ومحمود سرج، عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات المصرية ورئيس المجلس التصديري للجلود، والنائب مجدي الويلي وكيل مجلس إدارة غرفة صناعه الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، ومحمد عبدالسلام رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الملابس الجاهزة والمفروشات المنزلية.
 
 
والسيدة الأستاذة/ بهية نظيم عضو مجلس إدارة غرفة صناعة الملابس والمفروشات باتحاد الصناعات، وأحمد جابر، عضو مجلس إدارة غرفة الطباعة وأسامه الشاهد عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات و رئيس غرفة الجيزة التجارية وعضو اتحاد الصناعات المصرية، وغادة فكري عبد الشافي عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات.
google-playkhamsatmostaqltradent