recent
عاجـــــــــــــــــــــــل

بنت السويس تحدت الإعاقة وحفرت أسمها في سجلات العباقرة

الصفحة الرئيسية
بنت السويس تحدت الإعاقة وحفرت أسمها في سجلات العباقرة
 
 
السويس - حسين بيومي
 
 
كعادة مصرفي إنجاب العباقرة والعمالقة من المبدعين الذين تجاوزوا إعاقاتهم وآلامهم فكان لهم شأن كبير في مجالاتهم، وفي مقدمة هؤلاء العباقرة يأتي أسم عميد الأدب العربي الدكتور طه حسين، والموسيقار عمار الشريعي، والملحن الفنان سيد مكاوي، ورانيا صالح التي لقبت بـ"الطفلة المعجزة" وكرمها الرئيس عبد الفتاح السيسي نتيجة نبوغها وموهبتها في البرمجة والكمبيوتر رغم كونها من ذوى الاحتياجات الخاصة، والدكتورة عزيزة عبد الستار حمزة مدير مستشفي السويس العام الأسبق صاحبة الإرادة الحقيقية وتحديها لمرض شلل الأطفال‏، وكانت غايتها أن تصبح طبيبة أسنان فتحقق لها ما كانت تصبو إليه.
 
 
وأصبحت رئيس قسم الأسنان بالمستشفي العام إلي أن أصبحت مدير مستشفي السويس العام، وتم تكريمها أماً مثالية على مستوى الجمهورية، واستطاع هؤلاء العباقرة والعمالقة أن يشقوا طريقهم نحو التفوق رغم ظروفهم الصعبة ليثبتوا للعالم أن محنتهم كانت سبباً من أسباب عظمتهم، وتأتي بنت السويس "دعاء إبراهيم" قادمة علي طريق العباقرة حاملة شعلة تحدي الإعاقة، لتحفر أسمها في سجلات العباقرة، حيث استطاعت بعزيمتها وإرادتها القوية قهر الصعاب بعدما أجريت جراحة لها بطريق الخطأ من عامين تسببت في عجزها عن الحركة.
 
 
دعاء إبراهيم متزوجة وأم لطفلين، وكانت تعمل بوظيفة مشرفة تمريض بالتأمين الصحي تحدت ظروفها وبرعت في أعمال الهاند ميد، و ذاع صيتها في ربوع السويس، وتم تكريمها من جانب الجمعية المصرية لشباب الأعمال ضمن الفتاة الرائدة لعام ٢٠٢٤ برئاسة محمد قاسم رئيس مجلس إدارة الجمعية في احتفالية بمشاركة عادل الشيمي وكيل وزارة الشباب والرياضة، وأميمة رفعت وكيل وزارة التضامن الاجتماعي
والدكتورة هند جمال وكيل وزارة القوى العاملة والهجرة.
 
 
وثمنت "بنت السويس" مساهمة جمعية شباب الأعمال بالسويس في تقديم الدعم للمرأة المكافحة والناجحة إلى جانب ما تقوم به الجمعية من توفير التدريب لسيدات ورائدات الأعمال المصريات من صاحبات المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ومن جانبها وجهت دعاء إبراهيم الشكر للحضور علي تكريمها.
 
 
وأكدت أن طريق النجاح ليس مفروشاً بالورود، بل لابد من تحمل الأشواك لاستنشاق عطر تلك الزهور في نهاية المطاف، ودعت أصحاب الهمم بتحدي إعاقتهم ومقاومتها، وحثهم بعدم الاستسلام ورفع الراية البيضاء أمام هذه الإعاقة والسير علي طريق الكفاح لتحقيق الحلم والهدف المطلوب لأفته أنه بالصبر والإرادة يتحقق المستحيل.

google-playkhamsatmostaqltradent