"واشنطن" تشدد الإجراءات في مواجهة برامج القرصنة
recent
عاجـــــــــــــل

"واشنطن" تشدد الإجراءات في مواجهة برامج القرصنة

الصفحة الرئيسية

 


"واشنطن" تشدد الإجراءات في مواجهة برامج القرصنة

 


















 

وافقت حكومات أكثر من 30 دولة على الالتزام باتخاذ إجراءات منسقة ضد هجمات "برامج الفدية" (Ransomware)؛ حيث تشتمل تلك الإجراءات تعزيز تنظيم أسواق التشفير ومشاركة البيانات.













هذا، وقد سجلت شركات الخدمات المالية نحو 600 مليون دولار أمريكي من مدفوعات "برامج الفدية" في الأشهر الستة الأولى من عام 2021، وهو ما يزيد بنسبة 40% على الإجمالي لعام 2020، وفقًا لتقرير "وزارة الخزانة الأمريكية" الصادر يوم الجمعة 15 من أكتوبر الجاري، في إشارة إلى أنَّ المبلغ الفعلي أعلى بكثير.

 


















وفي هذا السياق، أدى تزايد نطاق وشدة الهجمات من قبِل المتسللين الأجانب على مدار العام المنصرم، إلى إبراز تداعيات ذلك على الأمن القومي؛ حيث تعرضت البنية التحتية بين الدول والإمدادات الغذائية والأنظمة الصحية للخطر.











وفي ضوء تحذيرات كبار مسؤولي الأمن القومي، جعل البيت الأبيض مكافحة هجمات "برامج الفدية" أولوية قصوى للإدارة الأمريكية، وأطلق فريق عمل مشترك بين الوكالات، وفرض أول عقوبات أمريكية من نوعها على منصة لتداول العملات المشفرة، بدت ضالعة في تسهيل مدفوعات تلك الهجمات، كما أصدر لوائح جديدة للشركات المالية والصناعات المعرضة للخطر.

 





"واشنطن" تشدد الإجراءات في مواجهة برامج القرصنة






المصدر: وول ستريت جورنال


author-img
صدى الأمة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent